当前位置:主页 > 光亮剂 >

مصرف لبنان المركزي يتخذ إجراءات لض

发布时间:19-10-02 阅读:431

        
2019-10-01 22:49 |

بيروت أول أكتوبر 2019 (شينخوا) أعلن حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة اليوم "الثلاثاء" عن اتخاذ إجراءات جديدة لتخفيف ضغط الطلب على الدولار الأمريكي في الأسواق في محاولة لضبط تفلت سعر صرف العملة المحلية مقابل الدولار في السوق الموازية.

وحدد سلامة في تعميم أصدره آلية طلب المصارف للدولار الأمريكي من المصرف المركزي لأغراض استيراد السلع الأساسية.

وأوضح البيان أنه على المصارف فتح اعتمادات مستندية مخصصة لاستيراد المشتقات النفطية والقمح والأدوية على أن يؤمن البنك المركزي احتياجات الموردين لهذه المواد من الدولار بالسعر الرسمي.

ويبلغ متوسط سعر الصرف الرسمي للدولار الأمريكي في لبنان نحو 1507 ليرات لكن سعره بلغ لدى الصيارفة خلال الأيام الماضية 1630 ليرة لبنانية بفعل شح الدولار في الأسواق نتيجة تراجع وتيرة تدفقه إلى لبنان وعدم توافر سيولة كافية لدى المصارف بالدولار لبيعه للمستوردين.

وطلب التعميم من المصارف تقديم نسخة من ملف كل اعتماد مستندي يتم بين المصرف والمورد لغرض توفير الدولار مع إيداع قيمته بالليرة اللبنانية للحصول على ما يوازيه بالدولار وبالسعر الرسمي.

كما طلب التعميم من المصارف دفع عمولة للمصرف المركزي تبلغ نسبتها 0.5 بالمئة من قيمة كل عملية لغرض الاستيراد.

وكان شح الدولار الأمريكي لدى المصارف قد دفع بالموردين إلى طلبه من شركات الصرافة فارتفع سعر صرفه مما أثار أضطرابا في الأسواق في السلع المستوردة بالنقد الأجنبي.

ويبلغ "إجمالي احتياطي النقد الأجنبي في المصرف المركزي يبلغ 38.5 مليار دولار أمريكي" بحسب بياناته الرسمية.

ويعمل المصرف المركزي على تقنين السيولة بالدولار في السوق تفاديا لاستنزاف احتياطه في وقت يعاني فيه لبنان من عجز في ميزان المدفوعات وفي الميزان التجاري وسط ركود وتباطؤ اقتصادي يؤكده توقع المصرف المركزي أن تبلغ نسبة النمو صفرا في المئة لهذا العام.

وكان لبنان قد شهد يوم (الأحد) الماضي تظاهرات واحتجاجات غاضبة في العاصمة ومختلف المناطق رافقتها أعمال قطّع طرق بالإطارات المطاطية تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وأزمة شح الدولار والمضاربات على الليرة في السوق الموازية.

وتعود الأزمة الاقتصادية في لبنان إلى تصاعد الدين العام ، بالتزامن مع تراجع اقتصادي أدى إلى بلوغ العجز في موازنة العام الماضي 6 مليارات دولار، فيما بلغ الدين العام وفق بيان لوزارة المالية في الربع الأول من العام 2019 نحو 86.2 مليار دولار أمريكي ما يشكل نحو 150 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.



上一篇:清迈动物园庆祝大熊猫“林慧”18岁生日
下一篇:无公害肉鸽饲养管理技术

推荐图文

热点推荐